أعد المعهد الوطني لظروف الحياة المهنية، برسم سنة 2022، برنامجا تكوينيا حول ثقافة الوقاية من المخاطر المهنية لفائدة الفاعلين الجهويين في مجال الصحة والسلامة المهنية ويتعلق الأمر بأعضاء لجان السلامة وحفظ الصحة وكذا مندوبي الأجراء. وفي هذا الإطار، ينجز المعهد دراسة لتصميم هندسة للتكوين وتمكين المكونين المرجعيين. وتتم هذه العملية على مرحلتين:

  1. المرحلة الأولى: تطوير وحدتين للتكوين حول “تقييم العوامل البشرية والتنظيمية” من جهة و”أساسيات الوقاية من المخاطر المهنية” من جهة أخرى؛
  2. تمكين 20 مكونا مرجعيا يعهد لهم بتكوين الفاعلين الجهويين في ثقافة الوقاية من المخاطر المهنية وعددهم 1500 عضوا من أعضاء لجان السلامة وحفظ الصحة ومندوبي الأجراء بالمقاولات برسم سنة 2022، ويتم انتقاء الجميع عبر منصة رقمية وفق مسطرتين معدتين لهذا الغرض.