في إطار برنامج عمله برسم سنة 2022، وتجسيدا للهدف المتعلق بتطوير البحث العلمي في مجال الصحة والسلامة المهنية، أطلق المعهد الوطني لظروف الحياة المهنية دراسة تتعلق بإعداد وتنفيذ بنك المعطيات حول البحث العلمي في الوقاية من المخاطر المهنية ومؤسسات البحث في الصحة والسلامة المهنية بالمغرب. وقد خصصت المرحلة الأولى من هذه الدراسة لتحليل الواقع عبر مقارنة وثائقية للمعطيات المتوفرة والعملية المتعلقة بالبحث العلمي ومؤسسات البحث المماثلة. كما تم خلال هذه المرحلة تقييم حجم قاعدة المعطيات   بالإضافة إلى فهرستها وهندستها.

أما المرحلة الثانية من هذه الدراسة والتي توجد قيد الإنجاز، فتخص تجميع المعطيات وتنفيذ قاعدة المعطيات المنجزة في المرحلة الأولى.

وتجدر الإشارة من جهة أخرى أنه في إطار تركيز البحث العلمي في الصحة والسلامة المهنية حول المخاطر ذات الأولوية، سيقوم المعهد في غضون السنة الجارية، عبر منصة رقمية، بإطلاق مسطرة الانتقاء من أجل مساهمة المعهد في تمويل مشاريع البحث العلمي في مجال الصحة والسلامة المهنية.